إدارة الوقاية الصحية

10/03/1434

تعمل على الحد من عوامل التلوث المختلفة، ومكافحة الحشرات الطائرة والزاحفة والقوارض والقطط والكلاب الضارة بالصحة العامة.

ويتبعها وحدتان :

1-وحدة حماية البيئة.

2-وحدة الوقاية الصحية.

كما تشرف على مشاريع الوقاية الصحية :

  • برنامج الاستقصاء والاستكشاف الحشري بمدينة الرياض.
  • · برنامج المكافحة والوقاية الحشرية بمدينة الرياض.

لإدارة القيام بعمليات متابعة ورصد مصادر تلوث البيئة والحد من اثارها البيئية والقيام بعمليات المكافحة المختلفة للحشرات والحيوانات الضارة بالصحة العامة .

أقسام الإدارة : 

  1. قسم حماية البيئة ومن مهامه ما يلي :
    • المشاركة في المحافظة على البيئة وخصائصها ومواردها الطبيعية.
    • رصد مصادر التلوث البيئي المختلفة
    • الرقابة البيئية على المنشآت الصناعية.
    • اقتراح الحلول المناسبة للتحكم في مصادر التلوث في مدينة الرياض
    • المشاركة مع اللجان المشتركة في مجال التلوث والتحكم البيئي .
  2. قسم مكافحة الحشرات والقوارض ومن مهامه مايلي :
    • الأشراف والمتابعة على أعمال الشركات المسند لها مشاريع المكافحة .
    • الأشراف والمتابعة على أعمال المكافحة الذاتية في البلديات الفرعية وتحديد كميات وأنواع المبيدات الملائمة
    • أعداد مواصفات تأمين احتياجات مواد المكافحة من أجهزة وأدوات ومبيدات وسموم للحشرات وقوارض .
    • إجراء اختبارات تحديد كفاءة مواد المكافحة ميدانياً .
    • صيانة أجهزة ومعدات المكافحة الذاتية في البلديات الفرعية .

دور القسم في الحدّ من استخدام المبيدات الحشرية :

انطلاقا من حرص الأمانة على الحد من أضرار المبيدات على صحة الإنسان والبيئة  قامت الإدارة بالحد من استخدام المبيدات الحشرية وتطبيق وسائل بديلة تؤدي نتائج ملموسة في عمليات المكافحة وبدون أضرار بيئية،  حيث كان الاستهلاك السنوي للمبيدات حوالي 80.000 لتر بمختلف عام 1412 هـ ، والآن تقلصت الكمية إلى 8.000 لتر سنوياً بسبب تطبيق الوسائل البديلة ومنها :

  1. تطبيق المكافحة المتكاملة :
    • أ ) الوسائل الميكانيكية .
    • ب) الوسائل البيولوجية .
  2. تنظيم عمليات رش المبيدات و إلغاء الرش العشوائي .
  3. الاعتماد على الاستكشاف الحشري قبل عمليات المكافحة .
  4. اختيار المبيدات الحشرية الأقل سمّية على صحة الإنسان والبيئة .

مكافحة البعوض في البرك والمستنقعات :

تشكل البرك والمستنقعات بؤر لتكاثر البعوض في الأودية والشعاب مثل : وادي حنيفة ووادي نمار ، أو المتكونة بعد هطول الأمطار داخل الأحياء .

وقد قامت الأمانة بتنفيذ مشروع يهدف إلى تنظيف تلك المواقع وإزالة الحشائش منه بالتنسيق مع الإدارات المعنية منعاًً لتكاثر الحشرات وانبعاث الروائح الكريهة . . .