«أمانة الرياض» تشدد رقابتها على الأسواق وتمنع الباعة الجائلين خلال رمضان

17/03/1437

كثفت أمانة منطقة الرياض من جولاتها الرقابية على الأسواق خلال شهر رمضان المبارك، حفاظا على صحة المواطن والمقيم وسلامتهما، التى يتم تنفيذها وفق خطة وبرنامج عمل يستمر حتى نهاية شهر رمضان.

ويرتكز البرنامج على عدة محاور، في مقدمتها تكثيف عمل الفرق الميدانية العاملة بالرقابة على الأسواق على فترتين (صباحية ومسائية) طوال شهر رمضان المبارك، وفقا لاحتياجات العمل ومتطلبات كل سوق.

ويستهدف البرنامج الرمضاني للرقابة على الأسواق، الذي تنفذه أمانة منطقة الرياض ممثلة في الإدارة العامة للأسواق، تحسين خدمات النظافة وجودة المنتج المعروض بالسوق، ولا سيما المنتجات الغذائية، ومنع الباعة الجائلين والبساطات من التجوال داخل أسواق الأمانة، ومتابعة أفراد الحراسات الأمنية المدنية للعاملين بمركز أنعام الرياض، إضافة لمتابعة تنفيذ برنامج مختبر الأمانة لفحص متبقيات المبيدات في الخضار والفاكهة لضمان صلاحية المنتجات للاستهلاك الآدمي.

وحرصت الأمانة على تأمين العدد الكافي من الأفراد والسيارات والمعدات للاضطلاع بتنفيذ البرنامج بما يضمن تحقيق الأهداف المرجوة.

وتضمنت إجراءات تنفيذ البرنامج وضع برنامج لإجازات العاملين في مجال الرقابة على الأسواق خلال شهر رمضان المبارك حتى انتهاء موسم الصيف، ضمانا لوجود العدد الكافي من المراقبين اللازمين للعمل الميداني طوال فترة الصيف، إضافة لوجود غرفة عمليات على مدار الساعة لاستقبال بلاغات المواطنين وشكاواهم على الرقم (940)، إضافة إلى اتخاذ كل الإجراءات لتحقيق أهداف البرنامج الرمضاني لتشديد الرقابة على الأسواق، من خلال التنسيق بين الإدارة العامة للأسواق والإدارات الأخرى ذات العلاقة، والمتمثلة في الإدارة العامة لصحة البيئة فيما يختص بسلامة المواد الغذائية، والإدارة العامة للنظافة فيما يخص أمور النظافة، والإدارة العامة للتشغيل والصيانة فيما يتعلق بصيانة المرافق بتلك الأسواق، والإدارة العامة للراحة والسلامة فيما يخص الباعة الجائلين والبساطات والمشاركة في الحملة الأمنية بخصوص الألعاب النارية.

المصدر : جريدة الرياض